Arabian business

رها المحرق قاهرة جبل إيفرست ضيفة أبوظبي

أريبيان بزنس
الأربعاء، 5 يوليو 2017
رها المحرق قاهرة جبل إيفرست ضيفة أبوظبي
رها المحرق

تم الإعلان عن مشاركة الرياضية والمغامرة رها المحرق، وهي أول سيدة سعودية تتسلق جبل إيفرست، للتحدث في حلقات النقاش التي يستضيفها المؤتمر الدولي لرياضة المرأة المزمع انعقاده في الفترة من 6-7 نوفمبر في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك)، في العاصمة أبوظبي.

وتنضم المحرق إلى كوكبة من رواد القطاع والأكاديميين والطلبة والضيوف المميزين، خلال المؤتمر الذي يمتد ليومين للمشاركة في حلقة نقاش تحت عنوان "خلق قدوة القرن الحادي والعشرين – صعود نجم المرأة الرياضية في العالم العربي".

وإذ تنضم المحرق إلى قائمة المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر، فإن من المتوقع أن تتحدث عن مسيرتها الشخصية المتميزة، وتجربتها المباشرة في تخطي وكسر العوائق الاجتماعية والرياضية بغية إلهام السيدات في مختلف أنحاء العالم بإظهار وتطوير إمكاناتهن بشكل كامل.

نشأت المحرق وترعرعت في المملكة العربية السعودية، وكانت ترنو دائماً إلى التحرر والقيام بعمل مختلف عن الآخرين، لتنطلق أخيراً بمغامرتها الشخصية. وقد بدأت البحث عن هذه المغامرة حال انتهائها من الدراسة الجامعية، لتكتشف ما سيغدو شغفها على مر الأيام المقبلة وهو تسلق الجبال. وتمكنت المحرق في سن 25 عاماً من الفوز بتحدي اعتلاء قمة جبل كلمنجارو في تنزانيا، المهمة التي تبدو بعيدة المنال بالنسبة لشخص لا يزال حديث عهد في عالم تسلق الجبال.

وعقب نجاحها في الوصول إلى قمة جبل كلمنجارو في عام 2011، أصبحت المغامرة أسلوب حياة بالنسبة للمحرق، حيث تمكنت في عام 2013 من كسر الحواجز لتصبح أصغر سيدة عربية وأول سعودية تصل إلى قمة جبل إيفرست. واليوم وفي عامها الثلاثين، نجحت المحرق من تسلق عدد من أعلى القمم في مختلف أنحاء العالم.

وإذ واصلت المحرق شغفها في تسلق الجبال، لم تحد عيناها عن المشكلات الأساسية التي واجهتها، وهي تواصل دعم وتشجيع العديد من السيدات في المنطقة في سعيهن لتحقيق طموحاتهن في عالم الرياضة. وتعمل المحرق، مستفيدةً من الشهرة التي حققتها على مدى السنوات الماضية، على نشر الرسالة بضرورة تمكين السيدات من خلال تشجيعهن على لعب دور فاعل في هذا القطاع وتخطي التوقعات التي يفرضها المجتمع. كما تلعب المحرق دوراً رئيسياً في دفع قضيتها تلك إلى مستويات أعلى من خلال مشاركتها في مجموعة من الحملات التي تطلقها منظمات مثل هيومان رايتس ووتش، التي تدعو الحكومات إلى تعزيز دور المرأة بشكل فاعل في قطاع الرياضة وتوفير المزيد من الدعم والأدوات اللازمة للتميز في هذا المجال.

 

المزيد من أخبار السعودية

تعليقات

المزيد في ثقافة ومجتمع

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »